لماذا هذه المدوّنة؟

إطلاق المدوّنة: 27 تشرين الثاني 2014.
****************
للتذكير: سبق وأنشأنا مدوّنة هذا عنوانها http://arabicsagesse.blogspot.com/

رابط أغنية إنت المعنى (كلمات ماري القصّيفي - لحن روجيه صليبا)

رابط أغنية يا عواميد الحكمة السبعة (كلمات ماري القصّيفي - لحن إيلي الفغالي)

رابط أغنية فوق التلّة الما بتنام (كلمات ماري القصّيفي - اللحن والأداء لنادر خوري)

رابط أغنية يا حكمتنا (كلمات زكي ناصيف - لحن نديم محسن)

الأبواب

المنهج في الحلقة الأولى والروضات

المنهج الرسميّ الخاصّ بتعليم مادة اللغة العربيّة

مرحلة الروضة

أهداف مرحلة الروضة:
أ‌-     الأهداف الاجتماعيّة: تنمية المهارات الاجتماعيّة عند الطفل، وتطوير قدراته على تفهّم مشاعر الآخرين وآرائهم واحترامها، واكتساب قيم ومواقف مقبولة اجتماعيًّا.
ب‌-      الأهداف العاطفيّة: بناء نظرة إيجابيّة عن الذات، وتعزيز الثقة بالنفس والشعور بالاطمئنان والسعادة، واكتساب روح الاستقلاليّة وتحمّل المسؤولية بلا خوف، وتفهّم مشاعر الآخرين واحترامها.
ت‌-     الأهداف الذهنيّة: تنمية مهارات الطفل الذهنيّة، من تفكير وتركيز وتحليل، واستكشاف واستنباط وحل المسائل، ودقّة الملاحظة لاكتساب المعرفة، عن طريق التجربة الذاتيّة والتّفاعل المباشر مع البيئة، وتنمية قدراته الإبداعيّة.
ث‌-     الأهداف اللغويّة: تنمية قدرات الطفل على التعبير اللغويّ والتواصل مع الآخرين بلغة فصيحة ومبسّطة وسليمة.
محتوى المنهج
تمّ توزيع محتويات المنهج على محورين رئيسيّين :
المحور الأول: الناس ومجتمعهم
المحور الثاني : البيئة الطبيعيّة
1-    المدرسة
2-    الإنسان (الحواس)
3-    البيت والأسرة
4-    الغذاء
5-    المِهن
6-    المواصلات
7-    المناسبات والأعياد
8-    الحيوانات
9-    النباتات
10- الفصول:
         - الخريف
         - الشتاء
         - الربيع
         - الصيف
طريقة المنهج المتّبعة
     الطريقة المعتمدة هي مراعاة ما يتّفق والمبادئ التربويّة، وعلم النفس من: تحليل وتركيب، وعناصر تشويق، واهتمام بالمعنى إلى جانب الاهتمام باللفظ وصور الكلمات، ليتسّنى للطفل أن يقرأ، ويفهم ما يقرأ بسرعة وسهولة. وذلك على النحو التالي:
1-    البدء أوّلاً بالعمل باعتماد القصّة أساسًا ومنطلقًا، بحيث تكون القصّة مقدّمة نافعة تجذب التلميذ، وتفتح ذهنه على موضوع الدرس، وتؤمّن له سماع الكلمات المراد تعليمها، والتي تحوي الحرف موضوع الدرس.
2-     الانتقال بعد ذلك إلى المحادثة، بطرح عدد من الأسئلة السهلة، والتي تشكّل الإجابة عنها مجموعة جمل صحيحة تامة يتعلّمها التلميذ، ومنها الجملة (أو الجمل) موضوع الدرس. طرح السؤال، ثمّ اتّباعه بالجواب، وذلك تسهيلاً على المعلّم، وتوحيدًا للطريقة التعليميّة، وضبطا للّغة، بحيث تكون الإجابات مضبوطة من حيث تركيب الجملة، وتحريك الحروف بالحركات المناسبة.
3-    وبعدها الانتقال إلى الدرس الذي يركّز في مرحلة أولى على الحروف، ثم ينتقل بعد ذلك إلى أمور أخرى سنشير إليها بعد قليل.
أمّا أولى الاهتمامات فقد كانت:
أ‌-     التركيز على الحرف. بجعل كلّ حرف موضوع درس معيّن، وحاولنا أن نختار كلمات كلّ جملة بحيث يأتي فيها الحرف بمختلف أشكاله. وإدراج  الحرف المراد تعليمه باللون الأحمر لتركيز الانتباه عليه. كما تمّ التركيز على الجملة المراد تعليمها في القصّة، وجعلها بارزة بشكل واضح.
ب‌-                       التدرّج في تعليم الحروف، بحيث يستطيع التلميذ أن يستخدم الحروف التي تعلّمها منذ الدرس الثاني، فيجعل منها كلمة ذات معنى، وهكذا بعد كل درس، وبعد كل حرف، ما يجعل العمل في تعليم اللغة بناءً ثابتًا متراصًّا يعتمد بعضه على بعض، ويدعم بعضه بعضًا.
·       مع مراعاة خصوصيّات اللغة العربيّة على اعتبار أن الحرف لا يمكن قراءته إلاّ إذا كان محرّكًا أو متًصلاً بالواو أو الألف أو الياء. وانطلاقًا من هذا المبدأ، جاءت الحروف، في جميع دروس الكتاب مرتبطة بالحركات الأصليّة الثلاث(الضمة والفتحة والكسرة)، وميّزنا بين الضمّة والواو، والفتحة والألف، والكسرة والياء، في خفّة لفظ الأولى وإشباع الثانية.
·       كلّ ذلك ضمن إطار لغويّ صحيح، دون التضحية بالقاعدة في سبيل تعليم الحرف، وذلك خوفًا من أن يترسّخ الخطأ في ذهن التلميذ، ويصعب محوه.
·       إهمال تحريك أواخر بعض الكلمات في بعض نصوص القراءة وتركها دون حركة، إذا كانت الحركة المناسبة غير معروفة لدى المتعلّم ولم تمرّ معه في درس سابق. فيكون حكمها في القراءة التسكين. وذلك إلى حين تعلّم الحركة ، فيجري العمل بها في ما يأتي بعدها في النصوص.
·       عدم استخدام كلمات لا يعرف الطفل أصواتها وحروفها.
·       مراعاة الاهتمام بالمعنى، وجعل الكلمات والجمل تشكّل "فكرة ذات معنى" مستمدّة من قاموس الطفل، وبيئته واستعماله اليوميّ.
·       جمع الكلمات والجمل في قصّة ترغّب الطفل وتحثّه على القراءة. ولكي تتم هذه القصّة كان لا بدّ من تكرار بعض الكلمات وخاصّة الأسماء.
·       ومن أجل تحقيق هذه الأمور قسّمت الحروف الهجائيّة ثماني مجموعات، مع مراعاة أمرين في تقديم الحرف أو تأخيره:
أوّلهما: سهولة لفظ الحرف على الطفل. فكان من الطبيعي تأخير الحروف اللثويّة والحلقيّة.
ثانيهما: كثرة ورود الحرف في كلمات يستخدمها الطفل في حياته.
    أمّا المجموعة الأولى، فاعتبرت أساسًا لتعريف الطفل بالحركات الثلاث (الضمة والفتحة والكسرة)، وبالحروف الهوائيّة أو حروف العلّة (الواو والألف والياء) متّصلة بباقي الحروف.
    واتبعت الدروس كلّها جدولاً بحروف الهجاء الثمانية والعشرين، مع ذكر كيفيّة لفظها. وبذلك قد تمّ التمييز بين قراءة الحرف في متن الكلمة، وطريقة لفظه مستقلاًّ.





المنهج الرسميّ الخاصّ بتعليم مادة اللغة العربيّة

السنة المنهجيّة الأولى ـ الحلقة الأولى

المحادثة والقراءة:
يهدف تعليم المحادثة والقراءة في هذه السنة إلى جعل المتعلّم قادرًا على:
أ‌-     الإصغاء إلى اللغة الفصيحة المبسّطة.
ب - إدراك ما يسمعه والتفاعل معه.
ت - الإجابة والتجاوب العمليّ.
ث - بدء التعبير بلغة فصيحة وتراكيب بسيطة وقصيرة.
ج -  التعبير بوضوح وجرأة.
أوّلاً : نشاطات (تعبير ومحادثة شفهيّة) ممهّدة لعمليّتي القراءة والكتابة.
ثانياً: يتمّ تعلّم القراءة الفعليّة من خلال نصوص قصيرة ومشوّقة تنطلق من محاور منها على سبيل المثال:
1-    عالم المدرسة ونظام الصف: الصف- الملعب- المعلّمة- المكتبة...
-       تعلّم نظام المدرسة واحترامه.
-       الاصطفاف لدى سماع الجرس.
-       الدخول إلى الصف والخروج منه بمفرده.
-       الاستئذان قبل الدخول أو الخروج.
-       احترام وقت الحضور إلى المدرسة والخروج منها.
-       اكتساب مفردات وتراكيب لها علاقة بعالم المدرسة.
2-    المتعلّم وعائلته: التعريف عن ذاته.
3-    الجهات الست: تمييز الاتجاهات والمسافات:
اليمين - الشمال - أمام - وراء - فوق - تحت - أبعد - أقرب ....

4-    نصوص إنطلاقًا من محاور قراءة ومحادثة منها على سبيل المثال:
البحر- البيت – الدار – المدرسة ...
5-    الشتاء: (السماء – الغيوم – الرياح – المطر – المظلّة - المعطف – وسائل التدفئة – الملابس الصوفيّة)
6-    الغذاء: أهمّيّة الحليب - البيض – اللحوم – الحبوب – الخضر – الفاكهة – العصير – الماء – النظافة – الراحة – النوم...
7-    الحيوانات الأليفة: (الحَمَل- الخروف – الحصان – الجمل – البقرة – الهرّ – الكلب)
8-    الطعام : الوجبات اليوميّة.
-       إعداد المائدة واستخدام أدوات مساعدة لتأمين الطعام.
-       إستعمال الملعقة - السكين –  الشوكة – الكوب – المنشفة...
9-    الوقاية الصحيّة: زيارة طبيبة الأسنان أو طبيب العيون.
10- حكايات: حكايتان قريبتان من مفهوم المتعلّم وإدراكه.
11- الطبيعة في الربيع: (السماء – الطقس – الهواء – الأشجار – الحدائق – الأزهار – الطيور – الفراشات...)
12- أنا أحبّ أمي: ( أمّي نبع حنان – أمّي تتعب من أجل راحتي)
13- المحفوظات: تستمدّ موضوعات المحفوظات من محاور المحادثة والقراءة، وهي متنوّعة بتنوّع المحاور ومرتبطة ارتباطًا مباشرًا باهتمامات الطفل وبيئته وحاجاته: (الإنسانيّة والوطنيّة والاجتماعيّة والأخلاقيّة والمناسبات ومظاهر الطبيعة).

 القـواعـد :
1-    أقسام الكلام (الجملة – الكلمة – الحرف)
2-    الجملة البسيطة المقتصرة على الأركان (الجملة البسيطة الفعلية: فعل+ فاعل/ فعل + فاعل + مفعول به)
الجملة البسيطة الاسميّة: اسم+ اسم/ اسم+ فعل/ اسم اشارة + اسم)
3-    الفعل في الجملة (أمس: الماضي، الآن: المضارع – المتكلّم - الغائب – المخاطب)
4-    الإسم في الجملة: ( المذكّر- المؤنّث – المفرد – الجمع)
5-    أساليب الجملة: الاستفهام (من، ما ، متى، هل، كيف) الطلب (صيغة الأمر)

التعبير الشفهيّ والكتابيّ:
-التعبير هو من أبرز غايات تدريس اللغة، والفروع الأخرى وسائل مساعدة للوصول إليه.
- تُستمدّ موضوعاته من محاور القراءة والمحادثة.

 النسخ والإملاء:
الإملاء نشاط أساسيّ في هذه السنة وهو متلازم مع القراءة والتعبير الشفهيّ والكتابيّ.
-       رسم أصوات الحروف التي يتعلّمها بحسب موقعها في الكلمة.
-       رسم الحركات على الحروف انطلاقًا من الصوت المسموع.
-       رسم أحرف المدّ بحسب الأصوات الطويلة المسموعة.
-       نسخ نماذج خطّيّة لمحاكاتها .
-       نسخ كلمات أو جملة أو جملتين.

-       التدرّج بالإملاء من النسخ إلى الإملاء.

المنهج الرسميّ الخاصّ بتعليم مادّة اللغة العربيّة

                            السنة المنهجيّة الثانية- الحلقة الأولى

المحادثة : تنطلق موضوعات المحادثة من محاور القراءة.

القراءة : ترتبط نصوص القراءة بمحاور منها على سبيل المثال :
المدرسة :
-       صفّي الجديد.
-       لقاء مع الرفاق.
أعيادنا: عائلتي تستقبل العيد:
   -عيد الأمّ
  - عيد الإستقلال
  - عيد المعلّم
وسائل الإتصال والنقل:
-       الهاتف
-       التلفزيون
-       السيّارة
-       الطائرة

المحفوظات:
تُستمدّ موضوعات المحفوظات من محاور المحادثة والقراءة المتنوّعة منها:
( الإنسانيّ - الوطنيّ –  الاجتماعيّ - الأخلاقيّ – المناسبات - الأعياد – مظاهر الطبيعة...)


القواعد:
أقسام الكلام( الجملة - الكلمة)
الجملة الإسميّة (الأركان + بعض المتمّمات: الجار والمجرور والظرف).
( الجملة الفعليّة: فعل + فاعل + نعت/ فعل + فاعل + مفعول به + نعت / فعل + فاعل + جار ومجرور/ فعل + فاعل + ظرف...)
( الجملة الإسميّة : اسم + اسم + نعت/ اسم + فعل+ جار ومجرور أو ظرف/ اسم إشارة (هذا، هذه، هؤلاء) + اسم.
الفعل في الجملة (الآن – أمس- غدًا) المتكلّم – الغائب – المخاطب المفرد والجمع ما عدا جمع الإناث/ الغائبة والمخاطبة ( في المفرد فقط).
الإسم في الجملة: مذكّر – مؤنّث – مفرد – مثنى – جمع.
أساليب الجملة: الإثبات – النفي (ما، لم، لا النافية) + فعل/ الإستفهام (من - ما – كيف- متى - هل - أين)/ الطلب (صيغة الأمر).

النسخ والإملاء:
يتضمّن محتوى النسخ والإملاء قواعد إملائيّة تعتمد الملاحظة والمحاكاة، وهي:
-       الأحرف المتقاربة لفظًا والمختلفة شكلاً:( ت- ط) (ز- ذ) (ث- س) (س- ص) (د- ض) (ق- ك) (ح- هـ ) (ش- ج) ( أ- ق) (ع -ح) (ظ- ض)....
-       الحروف المتقاربة كتابة :( د- ر)، (ر- ز)، (د- ذ)، (ج- ح- خ)، (ب- ن- ت-ث)، (ص- ض)، (ع- غ)، (ط- ظ)، (ف- ق).
-       كتابة التاء الطويلة والتاء القصيرة.
-       كتابة الهمزة في أوّل الكلمة.
-       إدخال "أل" التعريف على الأسماء المبتدئة بهمزة.
-       الشدّة والمدّة.
-       إدخال الأحرف (ف- ب- ك) على الأسماء المبتدئة بأل التعريف.
-       علامات الوقف لفظًا وكتابة.
-       التنوين.

الخطّ:
كتابة الحروف بحسب صفاتها المميّزة كتابة صحيحة: النقطة (عددًا وموقعًا) – السنّ – العنق.

التعبير الشفويّ والكتابيّ:
-       موضوعات التعبير مرتبطة بمحاور المحادثة والقراءة وهي نوعان:
النوع الأول:
-       تمارين كتابيّة يدور أكثرها حول النص وينطلق بعضها إلى أبعد من النص.
النوع الثاني:

-       يدور حول أنشطة تعبيريّة موجّهة أو حرّة.

المنهج الرسميّ الخاصّ بتعليم مادّة اللغة العربيّة

                       السنة المنهجية الثالثة - الحلقة الأولى

المحادثة: تنطلق موضوعات المحادثة من محاور القراءة.

القراءة : ترتبط نصوص القراءة بمحاور، منها على سبيل المثال:
1-    قصص ذات مغزى أخلاقيّ: (عطاء ومحبّة، ذكريات الطفولة، مِهن وعمّال)
2-    المناسبات: (عاطفة الأمومة، الحرّيّة)
3-    بلادنا الجميلة:   الطبيعة: (من الصيف إلى الخريف، الطبيعة الغاضبة)
 القرية: ( بين الريف والمدينة، دورة الحياة)
4-    ألعاب رياضيّة ورحلات كشفيّة: (اللهو والفراغ، فنون)
5-    نوادر فكاهيّة: (نوادر وحكايات)
6-    وصف:(وجوه)

 المحفوظات:
تتنوّع مواضيع المحفوظات بتنوّع رغبات المتعلّم واهتماماته مراعية بيئته ومجتمعه، منها الإنسانيّ، الوطنيّ، الخلقيّ، الاجتماعيّ، والمتعلّق بتحسّس جمال الطبيعة...

القواعد:
-       أقسام الكلام ( الفقرة – الجملة - الكلمة)
-       الاسم في الجملة من حيث التذكير والتأنيث، الإفراد والتثنية والجمع.
-       الاسم في الجملة من حيث التعريف والتنكير
-       إسم الجنس واسم العلم
-       إسم الإشارة
-       الجملة الإسميّة (اسم + اسم + (نعت أو عطف) )
-       بناء وتصريف الفعل الماضي
-       إعراب وتصريف الفعل المضارع
-       بناء الأمر
-       الفاعل
-       المفعول به
-       الجار والمجرور والظرف
النسخ والإملاء:
يتضمّن محتوى الإملاء قواعد إملائية تعتمد الملاحظة والمحاكاة وتنطلق من مبدأ التدرّج والتكامل وهي:
-       مراجعة الحروف المتقاربة المخارج، والحروف المتشابهة شكلاً.
-       "أل" التعريف، الملفوظة أو غير الملفوظة، مع الحروف الشمسيّة أو الحروف القمريّة.
-       التنوين: رفعًا ونصبًا وجرًّا.
-       كتابة التاء الطويلة والتاء القصيرة.
-       كتابة الألف في آخر الأفعال: ممدودة أو مقصورة .
-       ضمير المخاطبة (ك- ت)
-       دخول "أل" التعريف على الكلمة التي تبدأ بلام أو بهمزة.
-       دخول اللام "ل" على الكلمة التي تبدأ بـ "ال"
-       دخول الأحرف (ف- و- ب- ك- ل) على الكلمة التي تبدأ ب"أل"
-       الفرق بين (ن) النسوة,(نا) المتكلّمين.
-       كتابة الألف الفارقة بعد واو الجماعة التي تتّصل بالفعل.
-       الهمزة في أول الكلمة والمدّ

 التعبير الشفويّ والكتابيّ:
تُستمدّ موضوعات التعبير من محاور المحادثة والقراءة وهي نوعان:
 النوع الأول:
-       تمارين كتابيّة يدور بعضها حول النصّ وينطلق أكثرها إلى أبعد من النصّ.
-       استخدام مفردات مختزنة وجديدة في السياق الملائم من خلال تمارين متنوّعة.
-       ترتيب جمل متفرّقة.
-       إتمام عبارة ناقصة وطرح سؤال لجواب محدّد.
النوع الثاني:
-       تأليف جملة موسّعة.
-       تأليف مجموعة جمل مترابطة فيما بينها.
-       إنشاء فقرة حول فكرة انطلاقًا من أسئلة موجّهة.
-       تلخيص فقرة أو قصة في حدود جمل عدّة. سرد حدث مشاهد.
-       تنويع الأساليب التعبيريّة (سرد، وصف، حوار، رسالة) وفق أغراضها.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق